آتلانتا 27 يناير 2010  قررت شركة "دلتا إيرلاينز"، إحدى الشركات الرائدة في مجال الطيران والمسجلة في بورصة نيويورك تحت الرمز(NYSE: DAL) ، استثمار مليار دولار أمريكي خلال السنوات الثلاث المنتهية في منتصف عام 2013، في تطوير الخدمات المقدمة للركاب سواء على الأرض أو أثناء التحليق في الجو. وسيعزز رأس المال المُستثمر الجديد من مستوى الخدمات التي تقدمها الشركة لركاب الدرجة الأولى ودرجة "بزينس إيليت" لرجال الأعمال ولركاب النخبة المستخدمين لخطوطها، كما أن هذه الأموال ستساعد على تطوير كفاءة أسطول الطيران الخاص بالشركة.

 

وتشمل التحسينات المخطط لها:

·        توفير مقاعد تتحول إلى آسرة مسطحة بالكامل على درجة "بزينيس إليت" في 90 طائرة عابرة للمحيط، من بينها 14 طائرة من طراز "بوينج 767 – 400 إي آر"، و16 طائرة من طراز "بوينج 767 – 300 إي آر"، و16 طائرة من طراز "بوينج 747 – 400"، وثماني طائرات من طراز "بوينج 777 – 200 آر".

 

·        إضافة أنظمة صوتية ومرئية خاصة بكل مقعد في الدرجة السياحية على متن 16 طائرة من طراز "بوينج 747 – 400"، و52 طائرة من طراز "بوينج 767 – 300 إي آر".

·        إضافة الدرجة الأولى إلى 66 طائرة من طراز "سي آر جي – 700" التي تستخدمها الشركة في رحلاتها التكميلية على شركات "إيه إس إيه" و"كوم إير" و"سكاي ويست"، مما يرفع عدد الطائرات التي يتوفر على متنها مقاعد الدرجة الأولى في الرحلات الداخلية إلى 219 طائرة.

·        إستكمال التعديلات اللازمة على 269 طائرة من طراز "بوينج 575 – 200" التي كانت تملكها شركة "نورث ويست" قبل الإندماج مع "دلتا"، لتتلائم مع المواصفات الفاخرة التي تطبقها مثل المقاعد الجلدية الزرقاء المصممة خصيصاً لها وتحسين الإضاءة والوسائل الترفيهية المختلفة ومن بينها توسيع خزائن الحقائب المتوفرة فوق المقعد.

·        تركيب جنيحات جديدة لأكثر من 170 طائرة من طراز "بوينج 767 – 300 إي آر" و"بوينج 757 – 800" و"بوينج 737 – 800"، من أجل توسيع نطاق الطائرات وتحسين كفاءة استخدام الوقود بنسبة تصل إلى 5%.

·        تجديد وتوسيع قاعة "سكاي كلوب" الخاصة بشركة "دلتا" في مطار لوس أنجليس، وإطلاق قاعات جديدة مماثلة في سياتل وفيلادلفيا وإنديانابوليس.

 

وقال ريتشارد آندرسون الرئيس التنفيذي في شركة "دلتا": "الاستثمارات التي خصصتها "دلتا" لتعزيز الخدمات المقدمة للركاب وتحسين كفاءة الأسطول، توضح حجم الاستثمارات الضخم التي نقوم بها من أجل خدمة عملائنا منذ أكثر من عقد من الزمان".

 

وأضاف "مسافرونا المميزون أبلغونا إن توفر المقاعد القابلة للتحول إلى آسرة مسطحة بالكامل مع إمكانية الوصول إليها مباشرة عبر ممر الطائرة والمتوفرة على الدرجة الأولى، تعد تجربة فريدة وممتعة على الرحلات الداخلية وتمثل أحد أبرز العوامل التي تؤثر في اختيار الزبائن للشركة الناقلة لهم".

 

من جانبه، قال إد باستيان رئيس شركة "دلتا": "سنقوم بتنفيذ هذه الاستثمارات في الوقت الذي سنحافظ فيه على مستوى إنفاقنا الرأسمالي في وضع جيد".

 

وأضاف "بدلاً من شراء طائرات جديدة، ستقوم "دلتا" بإنفاق هذه الأموال من أجل تحسين نوعية وجودة المنتج الذي تقدمه لزبائنها إلى جانب تحسين كفاءة الأسطول الذي تملكه بالفعل".

 

وتوفر "دلتا" حالياً أكبر باقة من الوسائل الترفيهية حسب الطلب بالمقارنة مع الشركات الأمريكية الأخرى، وذلك من خلال أكثر من 100 طائرة مزودة بوسائل سمعية ومرئية خاصة لكل مقعد. كما تواصل الشركة توسيع خدمات شبكة الأنترنت اللاسلكية "واي – فاي" والمتوفرة حالياً على متن أكثر من 340 طائرة وأكثر من 1200 رحلة يومياً. وتخطط "دلتا" التي تعد أكبر شركة توفر خدمات الأنترنت اللاسلكي في العالم إلى توفير هذه الخدمة في أكثر من 530 طائرة في منتصف عام 2010

 

 وستعمل الاستثمارات الجديدة التي أعلنت عنها شركة "دلتا" مؤخراً في مجالي تحسين كفاءة الأسطول والمنتجات المقدمة لزبائنها، على إعادة إطلاق برنامج "المعطف الأحمر" في مركز "دلتا" الدولي في مطار جون كينيدي الدولي في نيويورك، ومن ثم في كافة مراكزها الداخلية. وبالإضافة إلى خدمة "بزينس إيليت" لرجال الأعمال على الخطوط العابرة للقارات بين مطارات جون كينيدي في نيويورك ولوس أنجليس وسان فرانسيسكو، ستتوفر المقاعد القابلة للتحويل إلى آسرة مسطحة بالكامل على كافة الرحلات بين الولايات المتحدة ومطار هيثرو في لندن، إلى جانب الإعلان عن إطلاق مركز جديد للشركة في مطار لاجوارديا في نيويورك والذي يعد أكثر المطارات حركة وإنشغالاً لرجال الاعمال، بعد الحصول على الموافقات الحكومية اللازمة

Related Topics:
Share